عودة الى أدب وفن

أنا العربيّ - أحمد صالح طه
أنا العَربيّ لا أجني على أحد

ولم أرفع يَدي يومًا على خصمي

تلوذُ الجُرأَةُ منّي بلقياه فأَغدو

نعجةً في حضرةِ الأسد

أنا العربيّ مشلولٌ بنصفيهِ

حرامٌ ترقبوا مني ابتكارات

شتمتوني ولا أحصاها لعناتي

طموحاتي سلبتوها

فنُصِّبتُ كناطورٍ على ذاتي

حَرِصتُمْ أملِكُ قصرًا

وكُرسيِّي سيحميها سِنِمَّارٌ

أجازيه بآبارٍ من النفط ببيدائي

أنا من زرع الزهر ببستانٍ تملَّكه

وعند القطف لا أشتم زهراتي

أنا ابنُ الثروةِ العُظمَى

التي قد حفرت نهمًا بفأس النهب لي رُمسي

أنا ما ذُقت طعم النَّصر إطلاقًا

عدا نصري على نفسي

وإن تقتُ الى خصمٍ

ذوي القُربى خياراتي

وأستقصي على نصرٍ يُحرِّضني

على غيري

فلا ألقى نصيرًا غير مَأسَاتي

أنا من أدمنَ الخلفَ له دربًا

عسى الخلف يداويني وقد كان هو دائي

عن الاتحاد
14/4/2020






® All Rights Reserved, Wajih Mbada Seman, Haifa.
WebSite Managed by Mr. Hanna Seman - wms@wajihseman.com